الباب

مصدر طبي بريف حلب الشمالي: اعداد مخيفة لمصابي كورونا وتشديد أمني مريب بخصوص دفن الموتى

بيان مرتضى – حلب

كشفت مصادر طبية في مدينة الباب عن انهيار تام في النظام الصحي في مناطق المرتزقة في ظل ارتفاع مخيف في حالات الإصابة بفيروس كورونا، فيما تشير انباء متواردة عن نقلها عبر عناصر المرتزقة الذين عادوا من ليبيا.

قالت مصادر طبية في مشفى مدينة الباب عن تجاوز حصيلة مصابي فايروس كورونا في مدينة الباب فقط 80 إصابة منذ مطلع تشرين الأول الجاري، فيما أكدت المصادر الطبية بأن الحصيلة تقتصر على المدنيين فقط في ظل تكتم اعلامي حول تفشي الفايروس في صفوف عناصر الجيش الوطني ممن عادوا من ليبيا.

وأدعت مصادر طبية في مشفى مدينة الباب والتي فضلت عدم الإفصاح عن هويته بأن هنالك ارتفاع مخيف في حصيلة الإصابة بفيروس كورونا شهدتها مدينة الباب خلال الشهر الحالي في ظل تقديم تقارير من قبل إدارة المشافي المخصصة لمواجهة فايروس كورونا احصائيات وأرقام غير دقيقة عن الإصابات بالفايروس.

فيما أشار المصدر الطبي إلى أن هنالك حالات وفاة تعمد بعض المشافي لنقلهم إلى داخل الأراضي التركية والادعاء بأن تلك الحالات قد فارقت الحياة ليتم دفنها في مقابر خاصة بالقرب من الحدود السورية التركية، فيما لم يستبعد المصدر قيام بعض الأطباء والمشرفين الطبيين بتجارة الأعضاء من خلال إزالة أعضاء المصابين بالفايروس نظراً للتشديد الذي أصبحت تبديه المشافي فيما يتعلق بالمتوفيين من نتيجة فايروس كورونا.

يشار إلى أن كانت قد قدمت مديريات الصحة التابعة للحكومة المؤقتة في مدينة الباب احصائيات مخالفة لإعداد المصابين بفايروس كورونا والتي كانت قد اكدت انخفاض نسبة الإصابات والوفاة نتيجة فايروس كورونا.

Dar news
2021-10-13

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى