الأخبار

قيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا يكشف عن مساعي حزب يكيتي للسيطرة على بيشمركة روج

سارة الحسن – إقليم كردستان

أفادت أنباء عن محاولات تسعى إليها بعض الأطراف ضمن المجلس الوطني الكردي لإستبعاد قيادات عسكرية ضمن قيادة “بيشمركة روج” بسبب عضويتها في حزب ضمن المجلس الوطني.

وبحسب ما أفادت به الانباء الواردة فأن والتي أفصح عنها قيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا يتواجد في إقليم كردستان وفضل عدم الكشف عن اسمه بأن هنالك بعض قادة ضمن المجلس الوطني الكردي وخص بالذكر حزب يكيتي الكردستاني – سوريا بسعيه من خلال محاولاته الحثيثة مع المسؤولين عن ملف المجلس الوطني الكردي في سوريا لاستبعاد بعض من القادة الميدانيين ضمن “بيشمركة روج” بسبب عضويتهم ضمن حزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا، فيما أكد القيادي بأن هذه المحاولات ليست الأولى من نوعها.

المصدر القيادي نوه إلى أنه وعلى مدار الفترة الماضية يسعى حزب يكيتي الكردستاني وبشكل خاص قادة الحزب ممن يتواجدون خارج شمال شرق سوريا وعبر لقاءاتهم للمسؤولين على ملف المجلس الوطني الكردي ضمن ديوان إقليم كردستان فأن هذه الشخصيات تسعى لاستبعاد مسؤول بيشمركة روج دلوفان روباري بسبب عضويته ضمن حزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا بالإضافة إلى بعض القادة الميدانيين.

المصدر أكد على أن هنالك بعض القاعدة وعدد لا بأس به من عناصر بيشمركة روج من حزب يكيتي الكردستاني، إلا أن المصدر شدد على رغبة حزب يكيتي الكردستاني – سوريا جناح فؤاد عليو وإبراهيم برو السيطرة المطلقة على القيادة العسكرية لبيشمركة روج، حيث أكد القيادي بأن التصريحات التي أدلت بها شخصيات قيادية ضمن حزب يكيتي يوضح مساعي الحزب السيطرة المطلقة على قيادة بيشمركة روج.

الجدير بالذكر بأن وبعد انعقاد المؤتمر العام للمجلس الوطني الكردي في سوريا يحاول حزب يكيتي الكردستاني – سوريا والذي يترأسه سليمان أوسو إلى محاولة خلق التوترات ضمن صفوف المجلس الوطني بالإضافة إلى أن قادة الحزب ممن يتواجدون في الخارج كانوا قد عقدوا سلسلة من اللقاءات مع المخابرات التركية ومن المحتمل أن تكون هذه اللقاءات تأتي في سياق البدء بتقسيم المجلس الوطني الكردي بين قوتين الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا بقيادة سعود الملا من جهة وحزب يكيتي الكردستاني – سوريا بقيادة سليمان أوسو من جهة أخرى.

Dar news
2021-08-24

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى