الأخبارمقالات

مجهولون يقتلون ضابطا من جيش النظام في بادية دير الزور

أفادت مصادر إخبارية محلية، إن مجهولين استهدفوا ضابطا بقوات النظام اليوم الخميس في بادية دير الزور شرقي سوريا، وأردوه قتيلا بنيران أسلحتهم.

وقال موقع “جسر” المحلي، إن أشخاصا مجهولين يرجح أنهم من خلايا تنظيم “داعش”، استهدفوا الملازم أول “مجد زغور” بالرصاص في ريف دير الزور الغربي، ولفت إلى أنه قتل على الفور.

وأوضح الموقع المعني بنقل أخبار المنطقة الشرقية، أن الملازم أول في قوات النظام يتحدر من قرية خربة الحمام بريف حمص الغربي.

وفي بداية الشهر السادس، شن “داعش” هجوما على مواقع ونقاط قوات النظام والميليشيات الموالية لها في منطقة فيضة ابن موينع بريف دير الزور الشرقي، مما أدى إلى مقتل 5 عناصر، بالإضافة لمقتل اثنين من عناصر التنظيم.

وكان قتل 7 عناصر من قوات النظام بينهم ضابط برتبة عميد، في هجوم مباغت لعناصر “داعش” في بادية السخنة بريف حمص الشرقي قرب الحدود الإدارية مع دير الزور في نفس الوقت.

وينفذ تنظيم “داعش” هجمات وتفجيرات وكمائن تستهدف قوات النظام في مناطق غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء وحماة وحلب، خلفت مئات القتلى والجرحى والمتختطفين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى