الأخباروثائق

مدير برنامج الغذاء العالمي يُطالب محافظ الحسكة الجديد بفتح تحقيق حول سرقة المساعدات الإنسانية

مركز الأخبار «شبكة دار نيوز الإعلامية» طالب مدير مكتب برنامج الغذاء العالمي، أنور غول خلال لقائه محافظ الحسكة الجديد لؤي محمد صيوح بفتح تحقيق فوري حول السرقات الكبيرة للمساعدات الإنسانية التي قام بها محافظ الحسكة السابق «غسان حليم خليل» بعد الكشف عن وثائق تدين المحافظ والمجموعة المقربة منه وبعض من قيادات حزب البعث في محافظة الحسكة.

وقال مصدر خاص لـ «شبكة دار نيوز الإعلامية» إنّ دعوة «غول» لفتح التحقيق جاء بعد مطالبة المحافظ الجديد بضرورة زيادة حصة المحافظة من السلال الغذائية البالغة 68 ألف سلة شهرياً إلى 100 ألف سلة، وهو ما دفع بمدير مكتب برنامج الغذاء العالمي للتطرق إلى أن الكمية التي يقدمها المكتب للمحافظة كافية مشيرًا في ذات الاجتماع إلى أنهم يمتلكون ثبوتيات بعمليات سرقة تطال المساعدات الإنسانية المقدمة، ملمّحاً إلى أن السرقات لا تزال مستمرة إلى الآن في ظل حكم المحافظ الجديد المدعو «لؤي صيوح».

من هو غسان حليم خليل..؟

غسان حليم خليل، من الشخصيات الأكثر قربًا، من رئيس النظام بشار الأسد، وعمل سابقًا رئيسًا لسرية حمايته، كما عمل سابقًا، مرافقًا أمنيًا أول للرئيس السوري السابق، حافظ الأسد، وسبق وتقلّد وتبوأ مناصب أمنية عليا في سوريا، وبسبب قربه من الأسد فهو يمتلك سلطة عليا ولا يمكن لأحد الوقوف في وجهه رغم عمليات الفساد الكبيرة المتورطة بها عدا عن صفقات الأسلحة مع مرتزقة الاحتلال التركي، وبعد معارضة بعض الضباط له تم الاتفاق مع خليل لتسليم منصبه لمحافظ جديد على أن يكون الجزء الأكبر من صفقات الفساد لصالح خليل باتفاق مع لؤي صيوح.

وفي وقتٍ تعاني منها مناطق النظام السوري من وضعٍ اقتصاديٍ مزري وصعوبة تأمين المواطن لقمة العيش، وذلك إثر سيطرة حيتان المال التابعين للنظام السوري على جميع مفاصل الاقتصاد وتكديسهم ثروات هائلة عبر شراء العقارات والمطاعم أو تحويلها لبنوك الخارج، لم تسلم المساعدات الإنسانية المخصصة للمحتاجين والفقراء من سطو هؤلاء المسؤولين.

Dar_News

4/8/2022

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى